في معنى

كلمة " واضربوهن" في الآية 34 النساء

أ / أحمد  عبد الهادي الصغير

Ahmadsaghir @ mail. sy

 

قال تعالى:  { الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أموالهم فالصالحات قانتات حافظات للغيب بما حفظ الله  واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن  فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا إن الله كان عليا كبيرا  }  الآية 34 النساء

     قبل دراسة هذه الآية أوضّح أنني مقتنع مئة بالمئة أنه لا يوجد أي تناقض بين أحكام القرآن والأحاديث الصحيحة للرسول الكريم عليه الصلاة والسلام .  فهل هناك حديث صحيح يسمح بضرب المرأة ؟ أخرج البخاري  5 / 1997 الحديث رقم 4908    ,    ومسلم  4 /2191 / 2855   ,  وابن حبان  9/ 500 , 501 الحديث رقم 4190 ,  والبيهقي في السنن الكبرى  7/ 305 الحديث رقم 14557  عن هشام عن أبيه عن عبد الله بن  زمعة  قال :  قال رسول الله صلى الله عليه وسلم  : أيضرب أحدكم امرأته كما يضرب العبد ثم يجامعها في آخر اليوم .

وأخرج عبد الرزاق في مصنفه 9 /442الحديث 17944من طريق معمر عن هشام عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أما يستحي أحدكم أن يضرب امرأته كما يضرب العبد يضربها أول النهار ثم يجامعها آخره. 

وعن إياس بن عبد الله بن أبي ذباب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تضربوا إماء الله  .

هذه أحاديث صحيحة ومقنعة تنهى عن ضرب المرأة . ولم ترد أية رواية تقول إن الرسول صلى الله عليه وسلم ضرب إحدى  نسائه أو حتى أحد الخدم أو العبيد. وليسمح لي القارىء أن أورد بعض الأحاديث الضعيفة وأناقشها:

روى الترمذي وصححه عن عمرو بن الأحوص أنه شهد حجة الوداع مع رسول الله صلى الله عليه وسلم:  ألا واستوصوا بالنساء خيراً فإنهن عوان عندكم ليس تملكون منهن شيئا ًغير ذلك إلا أن يأتين بفاحشة مبينة فإن فعلن فاهجروهن في المضاجع واضربوهن ضرباً غير مبرح فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا.  ( هذا الحديث ينسب إلى أن الرسول الكريم قاله في حجة الوداع أي أن الإسلام قد اكتمل.  والفاحشة المبينة عقابها في الإسلام إقامة الحد وليس الهجر والضرب غير المبرح )

أخرج أبو داوود وابن ماجه والدارمي والحميدي  عن عبيد الله بن عبد الله عن إياس بن عبد الله بن أبي ذباب واخرج ابن سعد والبيهقي عن أم كلثوم بنت الصديق رضي الله عنه  هذه الرواية : كان الرجال نهوا عن ضرب النساء ثم شكوهن إلى رسول الله  صلى الله عليه وسلم فخلّى بينهم وبين ضربهن ثم قال : ولن يُضرب خياركم . ( ما أظن أن الرسول صلى الله عليه وسلم يعطي تفويضاً غير مشروط بضرب الرجال لنسائهم ويصدر حكماً مسبقاً بأن المرأة التي تُضرب تستحق الضرب وأنها ليست من خيار النساء . )

ذكر اسماعيل بن اسحق قال: حدثنا حجاج بن المنهال وعارم بن الفضل قال حدثنا جرير بن حازم قال : سمعت الحسن يقول: إن امرأة أتت النبي صلى الله عليه وسلم فقالت : إن زوجي لطم وجهي . فقال : بينكما القصاص فأنزل الله تعالى:  " ولا تعجل بالقرآن من قبل أن يقضى إليك وحيه" . وأمسك النبي صلى الله عليه وسلم حتى نزلت الآية : " الرجال قوامون على النساء" .

وقال أبو روق إن هذه المرأة هي جميلة بنت أبي وزوجها ثابت بن قيس بن شماس . وقال الكلبي إن هذه المرأة هي عميرة بنت محمد بن مسلمة وزوجها سعد بن الربيع.  ان هذه الرواية تقول إن الرسول الكريم حين سمع من المرأة أن زوجها لطمها  قال: بينكما القصاص.

 أولاً  : الرسول رجل عاقل وعادل ويعرف شريعة الله التي نزلت عليه , وليس أحمقاً يتسرع في إصدار الأحكام .

 

 ثانياً : هل فوراً نزل الوحي على الرسول ونزلت الآية __ ولا تعجل بالقرآن من قبل أن يقضى إليك وحيه _ ؟  وكأنها تقول  للرسول لا تصدر حكما وانتظر حتى تتبلغ الحكم من السماء! ولماذا لم يتبلغ الحكم مباشرة من السماء  ؟ هل الرب سبحانه بحاجة إلى مهلة ليدرس الموضوع ويصدر الحكم؟   

 

 ثالثاً  : هذه الرواية تقول إن الرسول أصدر حكماً وإن السماء أبلغته أن حكمه باطل . وهذا شيء مستبعد لأن للرسول (ص) مكانةً عند الله . والشرائع السماوية والأرضية تقضي أن الرسل تتحدث باسم الجهات التي أرسلتهم.

 عندما أذن الرسول لبعض المنافقين أن يتخلّفوا عن القتال جاء الخطاب من السماء: _ عفا الله عنك لِمَ أذنت لهم- .

وحين وافق الرسول صلى الله عليه وسلم على أخذ الفدية من أسرى بدر لم يطلب منه الله عز وجل إلغاء قراره وإنما عاتبه: - ما كان لنبي أن يكون له أسرى حتى يثخن في الأرض _ .   وفي قصة خولة بنت ثعلبة التي أفتى لها الرسول صلى الله عليه وسلم أن الظهار هو طلاق , أنزل الله نصاً صريحاً في الآية بهذا الشأن  -  لقد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها وتشتكي إلى الله _ .

 

 رابعاً  :  معنى هذه الرواية أن يقول الرسول صلى الله عليه وسلم  للمرأة التي لطمها زوجها: إن الله لا علاقة له بما بينك وبين زوجك. ومن حقه أن يضربك ولا يسأله الله عن ذلك  . فاذهبي عنا. هل هذا معقول؟

   ولذلك أستبعد صحة هذه الرواية  . فإن القوامة من الرجل على المرأة مسؤولية وليست سلطة مطلقة).

 إذن لم يسمح الرسول صلى الله عليه وسلم بضرب المرأة .   والآن إلى موضوع هذه الآية 34 النساء :

هذه الآية تقول :   واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن  .  المرأة لم تنشز بعد . ولكن إذا لمس الرجل عند زوجته بداية أو استعداداً للنفور والنشوز فعليه توعيتها وموعظتها  ,  والخطوة الثانية أن يمتحن مكانته عندها  فيظهر الجفاء ويهجرها مع بقائه إلى جانبها في الفراش  .  والخطوة الثالثة عبّر عنها القرآن بكلمة  " واضربوهن  "  . فماذا تعني هذه الكلمة ؟ هل تعني الضرب باليد أو العصا  ؟  إنها لم تنشز بعد . هل يضربها على ذنب لم ترتكبه بعد  ؟ ماذا تعني هذه الكلمة ؟ إن قائلهاهو الله الذي لا يخطىء لا في التقدير ولا في التعبير .

الفعل "ضرب"  هو من أفعال الأضداد.  ضرب في الأرض أي سافر.  ضرب بنفسه الأرض  أي أقام. ومضارب القوم أي خيامهم واماكن إقامتهم.  ضرب  تعني الضرب المعروف باليد أو العصا.   وضرب الفحل الناقة أي نكحها.  وهنالك مثل يقول : ضراب الفحل من السحت أي تقاضي ثمن ضراب الجمل للناقة  محرّم  .   إذن : ضربَ الرجل المرأة تحمل المعنى وضده  . تعني الضرب باليد أو العصا   ,   وتعني  التودد والتقرّب والمغازلة . نعود إلى الآية موضوع البحث فيتضح لنا المعنى جليّاً  : واللاتي تخافون نشوزهن  فإن  الخطوة الأولى : الموعظة   .  الخطوة الثانية  : الجفاء ( اهجروهن في المضاجع )  .  الخطوة الثالثة  :  ( اضربوهن )  أي توددوا إليهن وأظهروا لهن المودة والغزل  . هذا هو المعنى الذي يستقيم مع التحليل اللغوي ومع سياق الآية ومع المنطق السليم . والذي فهمه الرسول صلى الله عليه سلم  , حين قال : خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي .

 

ومن مشتقات الفعل  ضرب  ما يتناسب مع معنى  ضرب  الوارد في الآية  :  ضرب القلب:  أي خفق ونبض. ضرب خاتماً من الذهب أي صاغه  .  ضرب الدرهم  :  أي طبعه.   ضرب الوتد:  أي ثبته في الأرض  .

والتوثيق الرقمي في القرآن يدعم المعنى بأن كلمة واضربوهن في الآية 34 النساء  تقابل كلمة المعروف  الواردة  في الآية  19 النساء حيث قال تعالى: { وعاشروهن بالمعروف فإن كرهتموهن فعسى أن تكرهوا شيئاً ويجعل الله فيه خيراً كثيرا}  .

الجدول الأول  :  

 ربط كلمة المعروف في الآية 19 النساء بكلمة واضربوهن في الآية 34 النساء    =    المعروف

  من الكلمة التالية لكلمة المعروف في الآية

النتائج

عدد تكرار الكلمات المشتقة من كلمة المعروف

النتائج

19 النساء وإلى نهاية الكلمة السابقة للآية

 

وجذر الفعل  "  عرف  "

71

34 النساء فإن عدد الكلمات

368

نضرب هذا العدد بالجذر 29

29   ×

                عدد الأحرف

1583

 

2059

عدد تكرار الأسماء الحسنى 29 وعدد أحرفها

127   +

نضيف الجذر 19

19   +

 

2078

 

2078

 

=====

 

====

 

الجدول الثاني : 

 كلمة واضربوهن في الآية 34 النساء تعني كلمة المعروف

 

تحليلات " واضربوهن "

النتائج

 

النتائج

إذا عددنا الكلمات من بداية القرآن وحتى الآية

 

واضربوهن  :  عدد تكرار الكلمة في القرآن

1

34 النساء فإن كلمة واضربوهن تحمل الرقم

10554

                عدد أحرفها

8

وإذا عددنا الأحرف حسب نوعية كل حرف

 

           عدد أحرفها دون تعداد الحرف المكرر

7

وذلك من بداية القرآن وحتى هذه الكلمة فإن

 

رقم تسلسل ورودها ضمن الآية

29

  حرف الواو فقط يحمل الرقم

3626

رقم الآية التي وردت بها الكلمة

34

وحرف الألف  "     "      "

7194

رقم الآية بدءاً من أول القرآن

527

   "    الضاد  "     "      "

231

رقم السورة التي وردت بها الآية

4

   "    الراء   "     "      "

1500

رقم الجزء الذي وردت به الآية

5

   "    الباء    "     "      "

1617

وردت هذه الكلمة في ربع الحزب رقم   1

1

   "    الواو   "     "       "

3627

                   من الحزب رقم

9

   "    الهاء   "     "       "  

2376

رقم ربع الحزب بدءاً من أول القرآن

33

   "    النون   "     "       "

3575  +

عدد كلمات الآية

40

 

34300

عدد أحرف الآية

181

 نطرح أرقام الطرف الثاني

930  -

عدد أحرفها دون تعداد الحرف المكرر

25

 

ـــــ

عدد تكرار أسماء الله الحسنى في الآية

5

 

33370

عدد الأحرف المرسومة لهذه الأسماء

21   +

 

======

 

ــــ

 

 

 

930

المعروف

 

 

 

عدد تكرارالكلمات المشتقة من كلمة المعروف

 

 

 

وجذر الفعل " عرف "  في القرآن

71

 

 

عدد الأحرف المرسومة لهذه الكلمات

470  ×

 

 

 

ــــ

 

 

 

33370

 

 

 

=====

 

 

 

 

 الجدول الثالث :  قبل سرد أرقام هذا الجدول فيما يلي الآيات التي وردت بها كلمة المعروف ومشتقات الجذر  " عرف "

رقم الآية

السورة

رقم السورة

رقم الآية

السورة

رقم السورة

رقم الآية

السورة

رقم السورة

89

البقرة

2

6

النساء

4

69

المؤمنون

23

146

  "

2

8

  "

4

53

النور

24

146

  "

2

19

  "

4

93

النمل

27

178

  "

2

25

 "

4

15

لقمان

31

180

  "

2

114

  "

4

17

  "

31

198

  "

2

83

المائدة

5

6

الأحزاب

33

228

  "

2

20

الأنعام

6

32

  "

33

229

  "

2

20

  "

6

59

  "

33

231

  "

2

46

الأعراف

7

11

غافر

40

231

  "

2

46

  "

7

6

محمد

47

232

  "

2

48

  "

7

21

  "

47

233

  "

2

48

  "

7

30

  "

47

233

  "

2

157

  "

7

30

  "

47

234

  "

2

199

  "

7

13

الحجرات

49

235

  "

2

67

التوبة

9

41

الرحمن

55

236

  "

2

71

  "

9

12

الممتحنة

60

240

  "

2

102

  "

9

2

الطلاق

65

241

  "

2

112

  "

9

2

  "

65

263

  "

2

45

يونس

10

6

  "

65

273

  "

2

58

يوسف

12

3

التحريم

66

104

آل عمران

3

62

  "

12

11

الملك

67

110

  "

3

83

النحل

16

1

المرسلات

77

114

  "

3

41

الحج

22

24   +

المطففين

83  +

5

النساء

4

72

  "

22

6718

 

1377

 

عدد تكرار الكلمات المشتقة من كلمة المعروف وجذر الآية 34 النساء التي تتحدث عن الضرب بما يتناسب الفعل "عرف" في القرآن 71  وكلمة المعروف.  عدد أحرفها                181

عدد الآيات الواردة فيها هذه الكلمات         63             عدد أحرفها دون تعداد الحرف المكرر           25  +

مجموع أرقامها                              6718                                                           206       عدد السور الواردة فيها هذه الآيات           26            عدد كلماتها                                      40   ×

مجموع أرقامها                              1377                                                           8240

نضيف الجذر 19                          19     +       رقم الآية                                        34    +

8274                                      8274                                                           

====                                      =====                                                       

 

الجدول الرابع :

شاهدنا في الجداول السابقة وسنشاهد في هذا الجدول أرقام كلمة " واضربوهن " في الآية 34 النساء تتعادل مع كلمة المعروف الواردة في الآية 19 النساء ( وعاشروهن بالمعروف ) ومع جميع الكلمات المشتقة من كلمة المعروف وجذر الفعل " عرف " والواردة في القرآن  .

                                                         واضربوهن

إذا عددنا الكلمات من بداية القرآن وحتى الآية

النتائج

هذه الكلمة وردت في الآية رقم 34

توضيحات

34 النساء فإن كلمة واضربوهن تحمل الرقم

10554

                من السورة رقم

4

وإذا عددنا الأحرف حسب نوعية كل حرف

 

                 من الجزء رقم

5

وذلك من بداية القرآن وحتى هذه الكلمة فإن

 

            من ربع الحزب رقم

1

  حرف الواو فقط يحمل الرقم

3626

                من الحزب رقم

9

وحرف الألف  "     "      "

7194

رقم ربع الحزب من بداية القرآن

33

   "    الضاد  "     "      "

231

نضيف الجذر 19

19    +

   "    الراء   "     "      "

1500

 

105

   "    الباء    "     "      "

1617

 

 

   "    الواو   "     "       "

3627

 

 

   "    الهاء   "     "       "  

2376

 

 

   "    النون   "     "       "

3575

 

 

وإذا عددنا جميع الأحرف من بداية القرآن وحتى

 

              كلمة المعروف

 

هذه الكلمة في هذه الآية فإن

 

عدد تكرار الكلمات المشتقة من جذر الفعل

 

      الحرف الأول منها يحمل الرقم

44011

" عرف "  في القرآن

+71

    والحرف الثاني    "     "     "

44012

مجموع أرقام الآيات الواردة فيها هذه الكلمات

+6718

        "    الثالث    "     "      "

44013

مجموع أرقام السور الواردة فيها هذه الآيات

-1377

       "     الرابع    "     "     "

44014

نضيف الجذر 29

+29

       "     الخامس  "     "     "

44015

 

ــــ

       "     السادس  "     "      "

44016

 

5441

       "     السابع   "     "       "

44017

نضرب المجموع بعدد تكرار الكلمات المشتقة

 

       "     الثامن   "     "       "

44018  +

من جذر الفعل  " عرف  "  في القرآن

71   ×

 

386416

 

ـــــ

نطرح أرقام الطرف الثاني

105   -

 

386311

 

386311

 

======

 

======

 

 

 

 

الجدول الخامس  :

ما زلنا مع الآية 34 النساء : قال تعالى  :  { الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أموالهم   فالصالحات قانتات  حافظات للغيب بما حفظ الله  واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن  فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا إن الله كان عليا كبيرا }. وربطها بالآية 19 النساء , حيث قال تعالى : { وعاشروهن بالمعروف فإن كرهتموهن فعسى أن تكرهوا شيئاً ويجعل الله فيه خيراً كثيرا}.

 سبق وشرحنا أنه عندما يشعر الزوج بتغيّر في علاقته بزوجته واحتمال أن تنفر وتنشز (واللاتي تخافون نشوزهن)  فإن الخطوة الأولى هي التوعية والوعظ  ( فعظوهن ) .

    والخطوة الثانية هي الجفاء  والخطوة الثالثة هي إعادة التودد والمصالحة (واهجروهن في المضاجع ) (واضربوهن) هذا الموقف  يقابل هذا الموقف والتوثيق الرقمي لكلمات هذا الموقف تتعادل مع التوثيق الرقمي لكلمات هذا الموقف

     واهجروهن في المضاجع

النتائج

               واضربوهن

النتائج

النتائج

عدد تكرار حرف الواو في القرآن

+25676

عدد تكرار حرف الواو في القرآن

 

+25676

  "    "      "   الألف  "     "

+52655

  "    "       "   الألف  "   "

 

+52655

  "    "      "   الهاء   "     "

+17194

  "    "       "   الضاد  "   "

 

+1686

  "    "      "   الجيم   "     "

+3317

  "    "       "   الراء   "   "

 

+12403

  "    "      "   الراء   "     "

+12403

  "    "       "   الباء   "    "

 

+11491

  "    "      "   الواو   "     "

+25676

  "    "       "   الواو   "   "

 

+25676

  "    "      "   الهاء   "     "

+17194

  "    "       "   الهاء   "    "

 

+17194

  "    "      "   النون  "     "

+27268

  "    "       "   النون  "     "

 

+27268

  "    "      "   الفاء   "     "

+8747

كما سبق وشرحنا فإن كلمة واضربوهن تقترن 

 

 

  "    "      "   الياء   "     "

+25746

بكلمة المعروف .  مجموع أرقام الآيات الواردة

 

 

  "    "      "   الألف  "    " 

+52655

فيها الكلمات المشتقة من جذر الفعل " عرف "

6718

 

  "    "      "   اللام   "     "

+38102

مجموع أرقام السور الواردة فيها هذه الآيات 

1377  -

 

  "    "      "   الميم   "     "

+26735

 

5341

 

  "    "      "   الضاد  "     "

+1686

نضرب الناتج بمجموع الجذرين 19 + 29 =

48    ×

 

  "    "      "   الألف  "     "

+52655

 

256368

+256368

 

ـــــ

 

 

ــــــ

المدور إلى الصفحة التالية

387709

                      المدور إلى الصفحة التالية

 

430417

 

تتمة الجدول الخامس  :

تتمة الطرف الأيمن من الصفحة

 

تتمة الطرف الأيسر من الصفحة السابقة

 

 

 السابقة واهجروهن في المضاجع

 

               واضربوهن

 

 

 المدور من الصفحة السابقة

387709

                      المدور من الصفحة السابقة

 

430417

عدد تكرار حرف الجيم في القرآن

+3317

ما زلنا نضيف أرقام كلمة المعروف إلى

 

 

  "    "       "   العين  "    "

+9405

أرقام كلمة  واضربوهن

 

 

 

ـــــ

عدد الكلمات المشتقة من جذر الفعل " عرف "

 

 

 

400431

                             في القرآن

-27

 

 

======

عدد تكرار هذه الكلمات المشتقة

+71

 

 

 

نضيف الجذر 19

+19

 

 

 

 

63

 

 

 

عدد الأحرف المرسومة لجميع الكلمات المشتقة

 

 

 

 

              من جذر الفعل " عرف " في القرآن

470   ×

 

 

 

 

29610

 

 

 

رقم الآية الواردة فيها كلمة واضربوهن

+34

 

 

 

رقم السورة الواردة فيها هذه الآية

+4

 

 

 

رقم الجزء الواردة فيه هذه الآية

+5

 

 

 

رقم الحزب الواردة فيه هذه الآية

+9

 

 

 

رقم ربع الحزب الواردة فيه هذه الآية

+33

 

 

 

عدد كلمات الآية

+40

 

 

 

عدد أحرف الآية

+181

 

 

 

عدد أحرفها دون تعداد الحرف المكرر

+25

 

 

 

عدد تكرار أسماء الله الحسنى في الآية

+5

 

 

 

عدد أحرفها المرسومة

+21

 

 

 

نضيف الجذر 19 

+19

 

 

 

 

ـــــ

 

 

 

 

29986

 

 

 

نطرح المجموع الجزئي من المجموع العام

 

-29986

 

 

 

 

ــــ

 

 

 

 

400431

 

 

 

 

=====

 

 

 الجدول السادس  :  

في الجدول السابق أخذنا في الطرف الأيمن أرقاماً تتعلق بأحرف الكلمات الثلاث { واهجروهن في المضاجع }

 وفي الطرف الأيسر أرقاماً تتعلق  بأحرف الكلمة { واضربوهن } مضافاً إليها أرقام كلمة المعروف ومشتقات  الجذر  " عرف  "  في القرآن فتعادل الطرفان  .

 وفي هذا الجدول نجد التعادل بين الطرفين بطريقة مختلفة، فتتعزّز النتيجة وتتأكد  .

 

واهجروهن في المضاجع

النتائج

واضربوهن

النتائج

إذا عددنا الكلمات بدءاً من أول الآية 34 النساء

 

إذا عددنا الكلمات بدءاً من أول الآية 34 النساء

 

        فإن  كلمة واهجرونهن تحمل الرقم

26

            فإن كلمة واضربوهن تحمل الرقم

29

               وكلمة في    "      "

27

وإذا عددنا الأحرف حسب نوعية كل حرف من

 

          وكلمة المضاجع   "      "

28

ألف أو باء وذلك من بداية القرآن وحتى الآية

 

وإذا عددنا الكلمات بدءاً من أول القرآن وحتى

 

رقم 34 النساء فإن

 

  هذه الآية فإن  كلمة واهجرونهن تحمل الرقم

10551

   حرف الواو  فقط يحمل الرقم

3626

              وكلمة في    "      "

10552

  وحرف الألف  "    "      "

7194

            وكلمة المضاجع   "      "

10553

     "    الضاد  "    "      "

231

  نضرب الجذر 19 بالرقم 7 الذي يمثل

 

     "    الراء   "    "      "

1500

عدداً غير محدد     19 × 7 =

133  +

     "    الباء    "    "      "

1617

 

ـــــ

     "    الواو    "    "      "

3627

 

31870

     "    الهاء    "    "      "

2376

 

=====

    "     النون   "     "      "

3575

 

 

ما زلنا نضيف أرقام كلمة المعروف إلى

 

 

 

أرقام كلمة  واضربوهن

 

 

 

مجموع أرقام الآيات الواردة فيها كلمة المعروف

 

 

 

ومشتقات جذر الفعل " عرف " في القرآن

6718

 

 

مجموع أرقام السور الواردة فيها هذه الآيات

1377  +

 

 

 

ـــــ

 

 

 

31870

 

 

 

======

 

 الجدول السابع  :

كلمة  " الضرب  " واستعمال اليد في هذه العملية وردت في الآية 93 من سورة الصافات " فراغ عليهم ضرباً باليمين " . أي أخذ سيدنا إبراهيم بضرب الأصنام بيده اليمين . ولكنه لم يضرب أو يصفع الأصنام الحجرية بيده اليمين . وما الفائدة من ذلك ؟

 لقد استعمل معهم الطريقة المناسبة وهي التحطيم بالفأس .  " فجعلهم جذاذاً إلا كبيراً لهم  " آية 58 الأنبياء . 

إن ربط المعنى والربط الرقمي بين الآية 93 الصافات  { فراغ عليهم ضرباً باليمين} والآية 34 النساء { واضربوهن} يعزز أن الرابط بين  الآيتين هو مضمون كلمة  " الحكمة  "  أي استعمال الشيء المناسب .  إن سيدنا إبراهيم لم يضرب الأصنام بيده اليمين وإنما وقف الموقف الحكيم والمناسب . وهذا ما ينطبق على معنى كلمة " واضربوهن " في الآية 34 النساء , فهي لا تعني الضرب باليد وإنما تفسير هذه الكلمة باختيار التصرف الحكيم والمناسب في هذا الموقف  بين زوج وزوجة .

 

                                    الرابط بين الآيتين هو الحكمة

من الكلمة التالية لكلمة  " واضربوهن  " في الآية

النتائج

عدد الكلمات المشتقة من كلمة  الحكمة ومشتقات

النتائج

34 النساء وإلى الكلمة السابقة لكلمة  " ضرباً  "

 

جذر الفعل  حكم  في القرآن

29

في الآية 93 الصافات فإن عدد الكلمات

47834

عدد تكرار هذه الكلمات المشتقة في القرآن

210  +

                           عدد الأحرف

196683

 

ــــ

عدد تكرار الأسماء الحسنى

2219

 

239

عدد الأحرف المرسومة لهذه الأسماء

9683

عدد الأحرف المرسومة لهذه الكلمات

1074  ×

            كل ذلك يتوزع على سور عددها

34

 

ـــــ

                        وعلى أجزاء عددها

19

 

256686

                       وعلى أحزاب عددها

37

 

=====

                وعلى أرباع أحزاب عددها

148

 

 

                        نضيف الجذر 29

29   +

 

 

 

ــــ

 

 

 

256686

 

 

 

=======

 

 

 

وخذ بيدك ضغثاً

قال تعالى  :  { واذكر عبدنا أيوب إذ نادى ربه أني مسني الشيطان بنُصب وعذاب[

* اركض برِجْلكَ  هذا مغتسل بارد وشراب

*  ووهبنا له أهله ومثْلهم معهم رحمة منا وذكرى لأولي الألباب

 * وخذ بيدك ضغثاً فاضرب به ولا تحنث إنا وجدناه  صابراً نعم العبد إنه أوّاب}  آيات 41  -  44 ص.

لست في معرض سرد قصة سيدنا أيوب, ولكن  في تحليل وتفسير قوله تعالى {وخذ بيدك ضغثاً فاضرب به ولا تحنث}

أولاً : لم يرد أي حديث صحيح عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلّم في تفسير هذه الجملة .

ثانياً : ليست هنالك رواية ثابتة ومتفق عليها حول السبب الذي قيل إنه جعل سيدنا أيوب يحلف  بأنه إذا شفي ليضربنّ امرأته مئة  سوط . وقد قالوا في تفسير هذه الآية أنها مخرج أفتى به الله سبحانه لسيدنا أيوب بأن يأخذ مئة عود صغير ويضرب به زوجته ضربة واحدة ليتحلل من يمينه .

ثالثاً : هذا ليس التفسير الصحيح للآية وسأشرحه لاحقاً . ولكن  إذا اعتمدنا هذا التفسير للآية فهذا يعني أن الله شرع للأزواج أن يحلفوا أيماناً على زوجاتهم  ثم فتح لهم باباً  بأن  يتحللوا من أيمانهم بالتحايل .

رابعاً : لقد شرع الله في الآية 89 المائدة كفارة حنث اليمين فلماذا يفتح باب التحايل في الآية 44 ص  . وإذا اعتمدنا تفسير الآية  على هذا الأساس , ألا نرى أننا نصل إلى نتيجة خاطئة تقول إن هناك تناقضاً في القرآن

خامساً : كان يمكن أن يقول الله عز وجل لعبده أيوب :  لقد عفوت عنك وسامحتك  .

سادساً : رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم قال فيما أخرجه البخاري ومسلم:  إني والله إن شاء الله لا أحلف على يمين ثم أرى غيرها خيراً منها إلا كفرت عن يميني وأتيت الذي هو خير. إذن ما هو تفسير الآية؟   فعل الأمر-  وخذ - معطوف على  فعل -  اركض  - فهو تكملة للمعنى .

كلمة  ( ضغث ) تعني حشائش وأعشاب  .

كلمة  (اضرب)  لها عدة معان. ومن معانيها- اخلط- فيقال ضربت الشاة بلون كذا

   أي خولطت . والجوزاء من الغنم  التي ضُرب وسطها ببياض أي اختلط .

كلمة (حنث)  تعني أخطأ وأذنب. ومنه قوله تعالى : وكانوا يصرون على الحنث العظيم .

وبهذا يتضح المعنى: اركض برجلك واغتسل بالماء البارد . واشرب من الماء الذي فجرته لك  . وخذ أعشاباً وحشائش واخلطها ولا تخطىء في طريقة تركيبها واستعمالها لأن الأعشاب إذا أسيء استعمالها أضرت بدلاً من أن تنفع. هذا وإن التوثيق الرقمي يعزز هذا التفسير ويؤكده  .

                    المرض                                       العلاج

                نصب وعذاب                  1- اركض برجلك هذا مغتسل بارد وشراب   

                                                2 – وخذ بيدك ضغثاً فاضرب به ولا تحنث

نصب وعذاب

النتائج

عدد كلمات الجملة الأولى  7 وعدد أحرفها حسب

النتائج

عدد تكرار الكلمات المشتقة من كلمة " نصب "

 

الرسم القرآني 26         7 × 26  =

182

وجذر الفعل  "  نصب  " في القرآن

32

عدد كلمات الجملة الثانية  7 وعدد أحرفها

 

عدد تكرار الكلمات المشتقة من كلمة  " عذاب "

 

الرسم القرآني 25        7 × 25  =

175

وجذر الفعل  "  عذب  "  في القرآن

373  +

نضيف الجذر 19 والجذر 29   19 + 29 =

48    +

 

405

 

405

 

====

 

====

 

 

* * * * **

 

 

جميع حقوق الطبع و النشر و النسخ محفوظة لصالح دار التربية الحديثة
لأخذ الموافقة على نشر المقالات مراجعة الأستاذ الدكتور محمد زياد حمدان